المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كيف تحولنا من رعاة امم إلى وقود للاعداء!


اسد 22
04-03-2010, 05:41 PM
بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين متمنياً من الله ان يوفقني في هذا العنوان

لأني شاب اوجه رسالتي لكل من عرفتهم واحببتهم متمنياً من الله ان يجمعني معهم

في الجنان

قال تعالى

يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخرذلك خير وأحسن تأويلا).


في هذا العالم العجيب الذي يعتبر اسوء

عام يمر به المسلمين واعوام

انتقل إلى صورة من الصور الموجود في

إحدى المدن التي يوجد فيها مسرى الحبيب

الاسير والحزين لعدم وجود من يتحرك من اجله وينصره

في القدس تريدون النصر تريدون تريدون الكرامة والعزة

ترى طالب مع طالبةإن لم يلتقيان تقول ليس بشر !

فرسالتي لكم ولي

إن الله خالقنا انت وانتِ انتبهوا يوجد خالق

وهو لا يعجزه شيء والذي يجب الخضوع والخشوع والتوجه اليه

لماذا؟

انتوجه إلى الله

لماذا؟

لأنه ارسل الرسل وقطع الحجج عن الناس ولم

يبقى لهم إلا الاستسلام لأمر الله

أم تعدي كل الخطوط الحمراء والعياذ بالله

والتي تهلكك لأن الله لا يعجزه شيء

فقوته لا يمكن تصورها وقدرته كذلك

لأنه قادر على كل شيء

وصف لنا الدواء والداء في كتابه

فأقرأ كتابه لعلك ان تجد دائك وتأخذ الدواء

من خالقك فهو طبيبك

إن القلب ليمرض بحاجة للدواء فالله غفور

رحيم يقبل توبة عباده صبور على عصيانه

وتعدي الخطوط الحمراء

ولكن هيهات هيهات ان نبقى في الارض

فسننتقل إلى حياة آخرة عند سدرة المنتهى

إما أن نخلد في الجنة وإما ان نخلد في النار

لنتذوق حلاوة الايمان قبل فوات الاوان

لأننا مسؤلون على كل شيء نعمله في هذه الدنيا

فلنكثر من الاستغفار لان ربنا غفار

أخي واختي وانا وانتم ما سبب

هذا الحال الذي وصلنا اليه

الظالمين ملائكة في الارض

ولكن نهايتم كباقي الظالمين كعاد

وغيرها لماذا لا يطمئن قلبنا بأن الله حامينا وناصرنا ومعزنا

§عاشقة غزة§
04-05-2010, 04:43 AM
كيف تحولنا من رعاة امم إلى وقود للاعداء!

لاننا تهنا عن شريعتنا
ونسينا سنة نبينا عليه الصلاة والسلام
وابحرنا ف الملذات والشهوات والمصالح
فضاعت المفاهيم في زحمة الاغراءات
الا من رحم ربي
الله يهدي الجميع اخ اسد
شكرا لطرحك الموضوع
الله يوفقك

اسد 22
04-06-2010, 09:27 AM
لاننا تهنا عن شريعتنا

ونسينا سنة نبينا عليه الصلاة والسلام
وابحرنا ف الملذات والشهوات والمصالح
فضاعت المفاهيم في زحمة الاغراءات
الا من رحم ربي
الله يهدي الجميع اخ اسد
شكرا لطرحك الموضوع
الله يوفقك


اللهم اهدنا

كفيتي ووفيتي

كل ما افكر في سبب الحال الذي وصلنا اليه اقول الحكام هم السبب

لوجد القصاص لقلت الجرائم وعاش المسلمين كما عاشوا في زمن الحبيب عليه افضل الصلاة والسلام


في امن وامان لا يعبث في الامن ضال